CLOSE

سرطان الجلد والأورام الميلانينية

قد تتولد سرطانات الجلد من الخلايا المبطنة (الأورام الظهارية) أو الخلايا الصباغية (الأورام الميلانينية). تُعد الأورام الميلانينية هي الأقل شيوعًا ولكنها أخطر أنواع سرطانات الجلد.

حدد موضوع اهتمامك

يُعتبر سرطان الجلد من بين أكثر أنواع السرطانات شيوعًا والذي يزداد حتى في سنٍ مبكرة.يعمل التشخيص المبكر على تيسير العلاج، في حين أن التعرف المتأخر على المرض قد يُزيد من خطورة انتشار المرض في بعض الحالات.

 

تمثل الوقاية الوسيلة الأكثر فعالية للحد من الوفيات الناجمة عن جميع أنواع السرطانات، وخاصًة التي تُصيب الجلد والتي يُمكن استكشافها بسهولة من خلال الفحص السريري وباستخدام التشخيص بالطرق غير الغزوية؛ للمساهمة في التشخيص المبكر على نحوٍ كبير. وغالبًا ما يكون إجراء الجراحة الملائمة ضروريًا، كما يمكن أن تكون مجدية للغاية في حالة الكشف المبكر عن النقائل الميكروية بالعقد الليمفاوية. بدأت العلاجات الطبية التجريبية الجديدة، والمخصصة لعلاج الأورام الميلانينية، وتُشير إلى نتائج مُشجّعة للمرضى المُعرَّضين للإصابة بالمرض أو مراحل متقدمة منه.

 

 

يسهُل على المرضى والأفراد بصفة عامة الذين يُتابعون في المراكز المتميِّزة تسهيلات للوصول إلى أدوات التشخيص الأكثر تطورًا. توفِّر المراكز المتميِّزة للمرضى المصابين فعليًا بالمرض تقييمًا دقيقًا لحالاتهم، وتخطيطًا للعلاجات الجراحية الملائمة، بالإضافة إلى العلاجات الطبية التجربية والمبتكرة.

 

الأورام الظاهرية

تقرن الجلد السفعي.  ويُعرف أيضًا بالتقران الشمسي وهو عبارة عن بقع ونقاط تظهر عن سطح الجلد وتتميز باللون الوردي. يُسبب التعرض المزمن لأشعة الشمس لفترات طويلة الإصابة بالتدهور الهيكلي والوظيفي للجلد. يُعد هذا المرض أكثر شيوعًا بعد عمر الأربعين، لدى المرضى من ذوي البشرة الفاتحة الذين يعرضون أجزاء من أجسامهم لأشعة الشمس مثل (الوجه، وفروة الرأس، وظهر اليدين، والأطراف العلوية). كما أنهم يُعانون من الآفات السابقة للسرطان، أو يوجد لديهم مناطق بالجلد تميل بشكل كبير إلى أن تتحول إلى سرطانات الخلايا الحرشفية الظاهرية.

 

الأورام الظاهرية. يشيع هذا النوع من السرطان في البالغين وفي أوساط المراحل العمرية المتقدمة. وعادًة ما يُصيب المناطق الأكثر عُرضًة للشمس، ويشيع لدى المرضى من ذوي البشرة الفاتحة الذين يتعرضون لأشعة الشمس بشكل كبير لفترات طويلة أو متقطعة، أو يتعرضون للأشعة فوق البنفسجية لأسباب مهنية أو تقديرية.

 

أورام الخلايا الحرشفية (أو سرطان الخلايا الحرشفية).يُعتبر حوالي 20% من الأورام الظاهرية أورام الخلايا الحرشفية أو سرطانات الخلايا الحرشفية (داء بوين).

عادةً ما يكون الاستئصال الجراحي هو العلاج. ولكن يُعد التشخيص المبكر ذو أهمية بالغة حيث إن أشكال أورام الخلايا الحرشفية المختلفة سواء الغزوية أو البسيطة قد تُنذر بالسوء. من الأنواع الأكثر شيوعًا لسرطان الجلد الظاهري هو سرطان الخلايا القاعدية.

 

الأورام الصباغية

 

الوحمات (الشامات). تعد الوحمات أورامًا حميدة مألوفة في الجلد تنشأ عن الخلايا الميلانينية، وهي خلايا منتجة للصباغ.

 

سرطان الجلدهو ورم خبيث في الجلد بمعدل إصابة مرتفع وهو من أنواع السرطانات الخطيرة. ويمكن أن يصيب هذا الورم أي جزء من الجلد وغالبًا ما يرتبط بالتعرض المفرط لأشعة الشمس أو باستخدام أجهزة تسمير البشرة. إذا تم تشخيص المرض باكرًا، يمكن الشفاء من سرطان الجلد من خلال عملية جراحية بسيطة، أما إذا شُخص المرض في مرحلة متأخرة، فقد يكون الوضع معقدًا للأسف.

 

 

حقائق بشأن سرطان الجلد

 

  • يرتفع عدد حالات الإصابة بسرطان الجلد سنويًا؛ أما بالنسبة لمعدل الوفيات فهو مستقر حاليًا.
  • يوجد أكثر من 7000 حالة من حالات الإصابة بسرطان الجلد سنويًا في إيطاليا.
  • يعد سرطان الجلد ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعًا في الفئات العمرية التي تتراوح ما بين 15 عامًا و34 عامًا(تحدث الإصابة به في سن مبكرة)

 

 

 


 الوقاية الأولية: تعني اتباع جميع السلوكيات الصحيحة التي تعمل على الحد من خطر الإصابة بسرطان الجلد. من المعروف أن حروق الشمس والتعرض لأشعة الشمس لمدة طويلة وبشكل مفرط من الأمور الضارة جدًا، وخاصة قبل سن 15 وبالنسبة للبشرة الفاتحة، لذلك يجب تجنب استخدام أجهزة تسمير البشرة. ويعد الأشخاص المصابون بسرطان الجلد أكثر عرضة للإصابة بأنواع أخرى من السرطان، فضلًا عن المرضى الذين يملكون العديد من الوحمات وغيرها من الآفات الجلدية الحميدة. قد يلعب علم الوراثة دورًا هامًا، حيث قد تزداد فرص الإصابة نسبياً في حال وجود تاريخ مرضي بالعائلة من الإصابة بسرطان الجلد (قسم مخصص).

 

 

الوقاية الثانوية وتعني تشخيص الورم عندما يكون في المرحلة السطحية الموضعية، ويكون قابلاً للشفاء من خلال إجراء عملية جراحية بسيطة. ويمكننا الفحص الجلدي من تقييم عوامل الخطر كما يتيح الفحص السريري البسيط والدقيق للجلد بالكشف عن وجود أي آفات مشتبه فيها. وبالنسبة للمرضى المعرضين لخطر الإصابة بنسبة كبيرة، فيمكن إجراء "خرائط رقمية"، أما في حالة وجود آفة فردية مشتبه فيها، فمن الضروري التخطيط لإزالتها و/أو فحصها من خلال اختبارات تشخيصية غير جراحية؛ مثل التنظير الجلدي الفيديوي والفحص المجهري بالليزر البؤري.

 

تعد عمليات إزالة الورم الجلدي والخزعة الجلدية والفحص النسيجي عمليات ضرورية للتشخيص الدقيق.يعمل الفحص النسيجي على توضيح نوع الورم وخصائصه المحددة مما يساعد الطبيب تحديد المسار التشخيصي والعلاجي.

 

 

قد تكون هناك عوامل خطر متنوعة تتعلق بالأورام الظهارية، والتي تتضمن ما يلي:

  • النمط الضوئي للجلد 1-2
  • الحروق الشمسية المتكررة
  • التعرض لفترات طويلة لأشعة الشمس أو غيرها من الإشعاعات المؤينة لأسباب تتعلق بالعمل
  • المتلازمات الوراثية

سرطان الخلية الحرشفية: يظهر هذا السرطان كبقعة حمراء أو وردية من 1-3 سم، ويتسم بأنه قشري بعض الشيء، وعادة ما يتم الخلط بينه وبين الإكزيما والتهاب الجلد، وهي لا تُشفى أو تلتئم على مدار أشهر من العلاج الجلدي. كما قد يصحب هذا المرض أحيانًا تآكل أو نزف.

 

سرطان الخلية القاعدية: عادة ما يظهر هذا السرطان كبقعة مسطحة أو بارزة باللون الوردي. ويمكن أن تكون متصبغة و/أو قد يكون لها مظهر لؤلؤي و/أو يظهر بها أوعية شعيرية كبيرة واضحة و/أو تبدو كندبة. وغالبًا ما تظهر هذه البقعة في أجزاء الجسم التي تتعرض للشمس ولكن يمكن أيضًا أن تظهر في أي مكان آخر.

 

سرطان الجلد: قد يظهر هذا السرطان كبقعة جديدة (رقعة) أو ينتج عن تحول وحمة موجودة بالفعل. وأغلب سرطانات الجلد يكون لها شكل غير منتظم ويظهر لها أكثر من لون. وهناك أنواع أكثر ندرة من الأورام الخبيثة مثل: سرطان سبتز والوحمة الزرقاء الشاذة وسرطان خلية ميركل.

وتتمثل عوامل الخطر الرئيسية المعروفة في:

  1. وجود تاريخ مرضي للعائلة من الإصابة بسرطان الجلد
  2. وجود تاريخ مرضي للشخص من الإصابة بسرطان الجلد
  3. التعرض للحروق الشمسية أثناء الطفولة واستخدام أجهزة التسمير
  4. البشرة الفاتحة من النوع (1 و2) والنمش
  5. العديد من الشامات غير النمطية (متلازمة وحمة خلل التنسج)
    1. توجد في المعهد الأوروبي للأورام خدمة متاحة لتشخيص مرضى العيادات الخارجية الجلدية وهي خدمة مفعلة ومجهزة بأحدث التقنيات المتاحة حاليًا في الممارسات العلاجية السريرية لتقييم مدى الخطر الفردي المعرض له كل مريض وتخصيص برنامج للوقاية من سرطان الجلد.

 

 يعد أفضل علاج حاليًا لأورام الجلد الخبيثة هو الاستئصال الجراحي، والذي يترتب عليه الشفاء في أغلب الحالات. كما أن علاج سرطانات الخلايا القاعدية والخلايا الحرشفية غير الجراحي جيد التمايز التام هو الاستئصال الجراحي أيضًا. وفي معهد الأورام الأوروبي، يُستخدم الفحص النسيجي الارتجالي لعمليات الاستئصال الجراحي في الممارسات العلاجية السريرية للجروح التي تكون في أماكن يصعب إجراء عمليات جراحية فيها. وتتيح هذه الطريقة التحقق من أن إزالة الورم تمت بشكل كامل وجذري أثناء العملية الجراحية. وبالنسبة لسرطان الجلد والورم الظهاري بالخلايا الحرشفية، عندما تتأكد الإصابة بهما من خلال الخصائص النسيجية للورم، تُجرى الجراحة الجذرية (التي تكون مع أو بدون جراحة تجميلية) للمكان الذي "يحتوي على" الورم الأولي,وتؤخذ خزعة من العقدة الليمفاوية إذا لزم الأمر ذلك. وتتيح هذه العمليات الجراحية التشخيص المبكر وذلك في حالة وجود أي نقائل عقد ليمفاوية. إذا اكتُشف وجود نقائل عقد ليمفاوية موضعية، سواء كان ذلك من خلال فحص مجهري (إذا شُخِص من خلال أخذ خزعة من العقد الليمفاوية الخافرة) أو من خلال الفحص العياني (إذا لوحظ وجود علاقة عن طريق الفحص السريري خلال التشخيص السريري أو التشخيص بالموجات فوق الصوتية)، فإن ذلك يدل على تشريح العقد الليمفاوية الجذرية لجميع العقد الليمفاوية لنفس جفنة العقدة الليمفاوية (يعد الإبط أو الأربي أو أسفل الرقبة هي الأماكن الأكثر شيوعًا). في حالات معينة للعلاج بالتلطيف أو في حال غياب استراتيجيات علاج أخرى، قد يُقترح استخدام العلاج الكيميائي الكهربائي.

تحديث الصفحة

Cosa devo fare se...

Ho un neo sospetto

Contact

CUP

prenotazioni visite ed esami

dal lunedì al venerdì dalle 8.00 alle 16.00

+39 02 5748 9001

per richiedere una visita dermatologica

Ho avuto una diagnosi di tumore

Contact

CUP

prenotazioni visite ed esami

dal lunedì al venerdì dalle 8.00 alle 16.00

+39 02 5748 9001

per richiedere una visita chirurgica

Ho scoperto di avere metastasi

Contact

CUP

prenotazioni visite ed esami

dal lunedì al venerdì dalle 8.00 alle 16.00

+39 02 5748 9001

per richiedere una visita oncologica

PARTNERSHIP

Università degli Studi di Milano Ecancer Medical Science IFOM-IEO Campus

CREDITS

Ministero della Salute Joint Commission International Breastcertification bollinirosa

© 2013 Istituto Europeo di Oncologia - via Ripamonti 435 Milano - P.I. 08691440153

IRCCS - ISTITUTO DI RICOVERO E CURA A CARATTERE SCIENTIFICO

facebook IEO googleplus IEO twitter IEO pinterest IEO vimeo IEO